اخبار الصناعة

في ظل "الحظر البلاستيكي"، تدخل صناعة الورق والورق المقوى في الصين فترة من النمو السريع

2024-04-18

مع تطبيق سياسة "حظر البلاستيك" في الصينورقولا يزال هناك مجال كبير للنمو في استهلاك الورق المقوى.


في عام 2020، أصدرت اللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح في الصين ووزارة البيئة والبيئة بشكل مشترك "آراء بشأن زيادة تعزيز مكافحة التلوث البلاستيكي" (فاجايهوانزي [2020] رقم 80) (يشار إليها فيما يلي باسم "الآراء"). وذكرت "الآراء" بوضوح أن "الحظر والتقييد المنظم لإنتاج وبيع واستخدام بعض المنتجات البلاستيكية، والترويج النشط للمنتجات البديلة". وتوضح «الآراء» أن الحد من استخدام المنتجات البلاستيكية سيتم عبر ثلاث مراحل: في عام 2020، سنأخذ زمام المبادرة في حظر وتقييد إنتاج واستخدام بعض المنتجات البلاستيكية في بعض المناطق والمجالات. في عام 2022، سيتم تقليل استهلاك المنتجات البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة بشكل كبير، وسيتم الترويج للمنتجات البديلة. وفي عام 2025، سيتم تحسين مستوى تطوير وتطبيق المنتجات البديلة بشكل أكبر، وستنخفض كمية النفايات البلاستيكية التي يتم دفنها في المدن الرئيسية بشكل كبير، وسيتم التحكم في التلوث البلاستيكي بشكل فعال. تشمل المنتجات البلاستيكية المحظورة أو المقيدة بموجب السياسة الأكياس البلاستيكية غير القابلة للتحلل وأدوات المائدة البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة والقش والعبوات البلاستيكية السريعة والمنتجات البلاستيكية الأخرى.


وفي السنوات الثلاث الماضية، حقق "استبدال البلاستيك بالورق" نتائج ملحوظة، وأصبحت الأكياس الورقية وأدوات المائدة الورقية والقش صديقة للبيئة، مواد التعبئة والتغليف الورقيةوغيرها من المنتجات التي اكتسبت شعبية سريعة، ساهمت بشكل مباشر في زيادة استهلاك الورق والورق المقوى في الصين. في المستقبل، مع دخول "الحظر على البلاستيك" المرحلة الثالثة، فإن استخدام المواد البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة في الصين سوف ينخفض ​​بشكل أكبر،منتجات ورقيةكبديل جيد للبلاستيك، من المتوقع أن يستمر استهلاك الورق والكرتون في الصين في الارتفاع.


We use cookies to offer you a better browsing experience, analyze site traffic and personalize content. By using this site, you agree to our use of cookies. Privacy Policy
Reject Accept